بالصور.. الحيوانات تتكيف مع الطقس البارد وتلهو بالثلوج

2017/12/17

طقس العرب- عندما يحل الشتاء وتتساقط الثلوج، يلجأ الإنسان لتدفئة نفسه بارتداء الملابس وإشعال ما يملك من وسائل تدفئة. لكن ماذا تفعل الحيوانات في البراري وكيف تحافظ على حياتها في ظل انخفاض درجات الحرارة وقلة الموارد الغذائية؟

 

 تحافظ الحيوانات المختلفة على حياتها عند انخفاض درجات الحرارة وتساقط الثلوج من خلال التكيف مع التغيرات الحاصلة في الطقس والبيئة، فبعضها يحمي نفسه باللجوء إلى البيات الشتوي كالدبب البنية اللون، التي تدخل كهوفها للبيات الشتوي وتعمد إلى إبطاء ضربات القلب وعملية التمثيل الغذائي لتوفير الطاقة، غير أنها تستيقظ بين فترة وأخرى بحثاً عن الغذاء.

 

وتحافظ أنواع  أخرى على حياتها من البرد باستغلالها لطبقة الدهن التي تغطي جسدها كالفقمة أو الفرو الكثيف كالغزلان، فيما تعتمد الطيور والعصافير الصغيرة على أن تتغذى كثيرًا وبشكل جيد كي تحافظ على درجة حرارة جسمها.

 

بينما تقوم أخرى بتخزين مؤونة لفصل الشتاء عندما يبدأ فصل الخريف؛ فتضع غذاءها في حفرة أو بين فرعي شجرة كالسنجاب. بينما تعتمد حيوانات على عملية تبادل الدفء.